أهم مباريات اليوم koora shoot بلس يلا شوت كورة | yalla shoot الجديد جوال حصري

مصرع 4 لاعبين من ليبيا غرقًا بسبب إعصار دانيال


 


أعلن الاتحاد الليبي لكرة القدم أن العديد من لاعبي المنتخب الليبي المحلي لقوا حتفهم بعد إعصار دانيال الذي ضرب البلاد وتسبب في دمار كبير وقتل الآلاف من الأشخاص.

 

وكتب الاتحاد الليبي لكرة القدم عبر حسابه على فيسبوك: "نعزي بوفاة الرياضيين شاهين جميل وصالح الصاصي وأيوب الصاصي وحسين شاروف".

 

ونشر حساب نادي الاتحاد الليبي خبرا أكد فيه وفاة العديد من لاعبي الفريق الليبي جراء الإعصار الذي ضرب شرق البلاد، ومن بينهم العثور على جثة اللاعب الليبي الموهوب شاهين جميل هناك. عثر صباح اليوم، عضو فريق التحدي لكرة القدم، في مدينة درنة شرقي ليبيا، بعد يومين من اختفائه جراء الفيضانات التي اجتاحت البلاد. إعصار البحر الأبيض المتوسط ​​"دانيال" يضرب مدن شرق ليبيا. فجر الأحد.

 

 

يأسر

أكد أحمد أحمد أحمد، نائب عمدة وعضو مجلس مدينة درنة الليبية، الثلاثاء، أن عدد ضحايا إعصار دانيال بمدينة درنة ارتفع إلى 4500، فيما تم تسجيل 10 آلاف مفقود حتى الآن. مشيراً إلى أن الوضع في المدينة كارثي ويتطلب تدخلاً دولياً عاجلاً. تم إرسال هذا إلى Seventh Day في بيان خاص عبر الهاتف.


وطالب نائب رئيس بلدية درنة، في تصريح خاص لليوم السابع، المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لإنقاذ المدينة التي تعاني من الانهيار، مشيراً إلى انهيار أكثر من 7 مباني يصل ارتفاع بعضها إلى 14 طابقاً. مما ينذر بكارثة. وشهدت المدينة كارثة إنسانية تستدعي التدخل الدولي. في حالات الطوارئ، أنقذ من تستطيع إنقاذه عبر ميناء درنة البحري.


وأوضح نائب رئيس بلدية درنة أن العشرات من المواطنين غرقوا نتيجة إعصار دانيال، مؤكدا أن الحكومة الليبية المعينة من قبل البرلمان كانت تسعى للوصول إلى المدينة للقيام بعمليات الإنقاذ، لكن انهيار الجسور والطرق جعل هذه المهمة مستحيلة. وتكثر الصعوبات وتؤكد أنه في ظل القدرات المحدودة، لن تتمكن الجهود المحلية من الاستجابة بنجاح للكارثة التي تعيشها مدينة درنة.


إلى ذلك، أكدت مصادر عسكرية ليبية رسمية لـ«اليوم السابع» الاثنين، استشهاد خمسة جنود من الجيش الوطني الليبي جراء إعصار دانيال الذي ضرب البلاد بقوة خلال الساعات القليلة الماضية، كما فقد مع سبعة آخرين من جنود الجيش الوطني الليبي. اتصال. مشيراً إلى أن أعداد الضحايا في المنطقة الشرقية قد ترتفع في الساعات التي تلي انتهاء موجة الإعصار.


قالت مصادر ليبية، إن الوضع في مدينة درنة التي تعرضت لإعصار قوي للغاية خلال الساعات القليلة الماضية، كارثي، مؤكدة أنه من الصعب إحصاء عدد الضحايا في المدينة بسبب انقطاع الاتصالات والمواصلات. الاضطرابات. وأضافت أن الكهرباء في المدينة تحتاج إلى دعم عاجل للتغلب على هذه المحنة، مشيرة إلى أن الطرق الرئيسية بالمدينة في المنطقة الشرقية تعطلت الآن بسبب الإعصار، مما يعقد جهود الإنقاذ.


على خلفية اندلاع إعصار دانييل، تعيش مدن المنطقة الشرقية، وعلى رأسها مدينة درنة، حالة من الذعر، مما تسبب في استمرار تدهور الأوضاع المعيشية والإنسانية بالبلاد. وتسببت في خسائر فادحة وتشريد مئات الأشخاص.