أهم مباريات اليوم koora shoot بلس يلا شوت كورة | yalla shoot الجديد جوال حصري

ديشامب: لست ساحرا ولا يمكن تغيير أى شىء فى منتخب فرنسا حاليا



قال ديدييه ديشان مدرب منتخب فرنسا إنه يخشى أن يؤثر الموسم المزدحم على استعدادات لاعبيه لبطولة أمم أوروبا 2024 لكرة القدم التي تنطلق الشهر المقبل.


وستلعب فرنسا، التي تأهلت إلى نهائيات كأس العالم 2022، مباراتين وديتين أمام لوكسمبورج وكندا أوائل الشهر المقبل قبل أن تبدأ مشوارها في دور المجموعات في بطولة أوروبا أمام النمسا في 17 يونيو حزيران.


وقال ديشان للصحفيين اليوم الأربعاء مع بدء تشكيلة فرنسا المكونة من 25 لاعبا معسكرا تدريبيا استعدادا لبطولة أوروبا 2024: "لا يوجد نقص في المخاطرة، حتى لو كان شخص ما في أفضل حالاته فلا يمكن التأكد أبدا".


وتابع: "لكن لأكون صادقًا، أنا لست ساحرًا. لا أستطيع تغيير أي شيء في فترة زمنية محدودة.. لكن إذا كان لدينا ثلاثة أسابيع للاستعداد، فسنفعل شيئًا يمكن أن يغير الوضع. لكننا سوف تتكيف وتظل متفائلاً.


وخاضت فرنسا مباراتها الأخيرة في مارس الماضي، حيث خسرت أمام ألمانيا وتغلبت على تشيلي وديا على أرضها.


وقال ديشان: "يبدو لنا أن اللاعبين الذين حضروا احتفال مارس كانوا أكثر إرهاقا من المعتاد. وهذا يتعلق بالمباريات المتتالية".


وتابع: "يمكن أن يكون هناك إرهاق بدني وإرهاق ذهني.. مهما حدث، فإن الاستعداد يمكن أن يكون العامل الحاسم". ومع ذلك، هناك لاعب واحد لا يشعر ديشان بالقلق عليه حقًا، وهو قائد فريقه كيليان مبابي.


وشدد المدرب ديشان: "كيليان كان دائمًا جزءًا من مشروع الفريق ومن الواضح أن لديه مسؤوليات في النادي، ولكن لديه أيضًا مسؤوليات هنا، إن لم يكن أكثر، ولن أعطيه المزيد من الاهتمام في هذا الصدد".


وقال ديشان إن فرنسا تسعى للتأهل إلى الأدوار الإقصائية من خلال الفوز في أول مباراتين لها في المجموعة الرابعة أمام النمسا وهولندا لتخفيف الضغط عن الفريق قبل مباراتها الأخيرة بالمجموعة أمام بولندا.


وأكد مدرب فرنسا: "أنا شخص إيجابي وتحفزني فكرة أن كل يوم يمر يقربنا من رد الفعل الإيجابي وسنبذل كل ما في وسعنا لضمان سير الأمور بسلاسة قدر الإمكان".