اخبار الرياضة

دياب يوضح ما حدث مع أحمد رفعت في أزمة تصريحات السفر.. وموقفه من التجنيد

أوضح أحمد دياب رئيس شركة الكرة السابق لـ فيوتشر ما دار مع الراحل أحمد رفعت لاعب الفريق خلال الفترة الماضية منذ إعارته لصفوف الوحدة الإماراتي.

وسبق أن صرّح محمد رفعت شقيق اللاعب الراحل قائلا: “اسألوا أحمد دياب ماذا حدث لـ أحمد رفعت وتسبب في وفاته”.

وقال دياب رئيس شركة الكرة السابق لـ فيوتشر عبر أم بي سي مصر 2: “أي فريق أو لاعب يسافر خارج مصر لابد من أن الحصول على قرار وزاري من وزارة الشباب والرياضة، وأحمد رفعت سافر بقرار وزاري أولا إلى ليبيريا مع الفريق ثم بقرار وزاري آخر إلى الإمارات للانتقال إلى الوحدة”.

وأضاف “قلت لأحمد رفعت لن أقول لك أركب الطائرة إلا عندما تحصل على القرار الوزاري في يدك وبالفعل صدر القرار وسافر إلى الإمارات بمفرده بعد ترك بعثة الفريق”.

وأكمل “رفعت سافر بناءً على قرار وزاري وليس وعد مني، أي شيء يحدث بعد ذلك ليس مسؤولية إدارة النادي”.

وتابع “أحمد خرج من مصر بشكل قانوني والخطوة التالية ليست مسؤولية أي أو مؤسسة رياضية”.

وتابع “اجتمعت مع وليد دعبس ثم رئيس جهاز الرياضة لتسوية وضع اللاعب بعد عودته لاحقا”.

وأردف “لم يتم تنفيذ القانون على أحمد بعد عودته لمصر والدليل أنه شارك مع فيوتشر محليا وقاريا في النصف الثاني من الموسم المنقضي، وبدأ الموسم الجاري مع فريقه محليا وقاريا أيضا”.

وتابع “أحمد سافر بناء على قرار وزاري، والتصديقات التالية ليست في يد النادي أو الهيئات الرياضية، بل من وزارة الشباب والرياضة والوزرات المعنية”.

واستدرك “على من تقع مسؤولية ما حدث لرفعت؟ لا أستطيع اتهام أي شخص جزافا، ولا أستطيع إلقاء التهم على أي شخص آخر”.

وأكمل “النادي أدى إجراءاته القانونية بموجب تصريحين من وزارة الشباب والرياضة، وأنا أوضح موقف النادي”.

وأتم “هناك شهود على ذلك وهم رئيس جهاز الرياضة ووليد دعبس رئيس النادي وهل يعلمون كيف حاولنا مساعدته”.

وعقب توضيح محمد الشاذلي المتحدث باسم وزارة الشباب والرياضة، أوضح دياب قائلا: “أزمة أحمد رفعت القانونية كانت في موقفه من التجنيد وليس في استخراج إذن تصريحات السفر“.

وأتم “القرار الوزاري الصادر لرفعت من أجل سفره للإمارات لا أعلم مدته، وهو موجود في النادي”.

وتوفي أحمد رفعت في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت الموافق 6 يوليو 2024.

وتعرض أحمد رفعت لأزمة صحية أثناء مباراة الاتحاد السكندري في الدوري يوم 11 مارس المنقضي، تسببت في توقف عضلة القلب قبل أن يتم إسعافه في الملعب وفقد الوعي لعدة أيام ثم استعاده.

وحُجز أحمد رفعت في مستشفى زمزم في الإسكندرية وظل بها إلى أن عاد للقاهرة يوم 25 مارس المنقضي.

واستمر أحمد رفعت في المستشفى لعدة أسابيع تحت الملاحظة الطبية وغادر المستشفى يوم 11 أبريل المنقضي، مع استمراره في العلاج والخضوع بشكل يومي لجلسات على جهاز تنظيم ضربات القلب.

وكان آخر ظهور لـ أحمد رفعت عبر قنوات إم بي سي مصر 2 يوم 23 يونيو المنقضي.

المصدر

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock